Sayed Chata

Sayed Chata (1897 -?) Était un chanteur, joueur de oud et compositeur égyptien. Il a déménagé en Tunisie en 1943.

Sayed Shata,est l’un des célèbres professeurs, chanteurs et compositeurs d’Ariana, a été associé à Fathia Khairi puis au groupe Mahmoud Aziz , il est le père de notre professeur Hassan Shata.
Sayed Mohamed Abdel-Gawad Shata est né au Caire, dans le quartier de Sayyida Zeinab, le 31 janvier 1897 après J.-C.
Il a appris les principes de la lecture et de l’écriture dans l’une des écoles du quartier, puis il a fait ses études primaires à l’école d’Hébron Agha dans Notre Maître Al-Hussein , il aimait beaucoup réciter le Coran, chanter…

سيد شطا أو الشيخ سيد شطا أو سيد أفندي شطا واحد من مشاهير اريانة ساكنا و استاذا و مطربا و ملحنا اقترن اسمه بفتحية خيري ثم بفرقة محمود عزيز بعد اتمامه مناسك الحج وهو والد أستاذنا حسن شطا الذي تتلمذ على يديه اغلب تلاميذ عصره بمعهد خير الدين اريانة و كان يسكن في شارع علي باش حامية اريانة . ولد سيد محمد عبد الجواد شطا في القاهرة بحي السيدة زينب يوم 31 جانفي من سنة 1897 م.تعلم مبادىء القراءة والكتابة في احدى كتاتيب الحي ثم تلقى تعليمه الابتدائي في مدرسة الخليل آغة بسيدنا الحسين…وقبل ان يبلغ العاشرة من عمره كان مولعا ولعا شديدا بتلاوة القران وترديد المحفوظات والاناشيد وكان قائدا موسيقيا صغيرا في صفه…كما تحصل بعدها في سنة 1911م على الشهادة الابتدائية وعرف لدى زملائه بالمدرسة التابعة للخديوي عباس حلمي بجمال صوته كما ترأس حفلاتها وهو يسكن بالسيدة في حديقة « ماميشي » حذو منزل حسن والي باشا شقيق جعفر باشا وزير الداخلية انذاك والذي اعجب بصوته وكان مولعا بالفن ويعلم نخبة من الشباب الموسيقى في بيته .فطلب من سيد شطا ان يلتحق بمدرسته الصغيرة في بيته بشرط ان لا يتناول الكحول..وهناك تعلم مبادىء الموسيقى والعزف على العود…وفي سنة 1916م أحي اول حفلة غنائية بمفرده أمام الجمهور وذلك في كازينو » البوسفور » بالقاهرة وكانت الانطلاقة الكبرى لمسيرته الفنية الحافلة والزاخرة بالعطاء…..وفي سنة 1920 سكن بحي الشعرية وبدأ يلحن الاغاني والادوار …واحيا الكثير من الافراح لكسب قوته اليومي لان الاذاعة وقتها لم تنشر اعانيه في نطاق اوسع…كما حظي بعناية الموسيقار الكبير سيد درويش الذي لحن له اغنيتين . ثم تحول الى المغرب باتفاق مع جاره ابراهيم المراكشي الذي كان واسطته للعمل بقصر  » التهامي باشا القلاوي حاكم المغرب الذي كلفه بتعليم جواريه الغناء والعزف…وبعد سنة رجع الى مصر وتزوج بام اولاده السيدة نصّار وواصل رحلاته الفنية الى المغرب مرورا بطرابلس وتونس التي لبث فيها طويلا لما وجد فيها من جو فني ملائم ….ثم عاد للمرة الثانية الى تونس سنة 1929 م ليقيم فيها فترة اطول حيث رهن فيلا كان يملكها في حدائق القبة بالقاهرة لتغطية مصاريفه…فوجد نفسه محفوفا بالجماهير التي أحبته وتعرف على أشهر الفنانين في تونس اناذاك مثل حسيبة رشدي و الفنانة فضيلة ختمي وشافية رشدي وتعامل معهم…بقي في تلك السنة واشتغل طيلة شهر رمضان ورجع اصدقائه الموسيقيون الى مصر وبقي هو …بدأ يشتغل مع شافية رشدي في فرقة  » المستقبل للتمثيل  » ولحن العديد من المسرحيات التونسية ..ثم عاد من جديد لتلحين الادوار والاغاني واحياء سهرات الافراح والحفلات الخاصة مع صديقه المطرب المصري  » أحمد فاروز » وهو عازف عود ممتاز….وفي سنة 1934م عاد الى مصر وأقام هناك مدة لحن فيها اغنية (ياجمال الريف ) للمطرب  » ابراهيم حمودة  » ياريت لو الاستاذ راضي يبحث لنا عن هذه الاغنية النادرة…كما مثل في مسرحية كليوباترا مع الفنانة منيرة المهدية بعد ان تخاصمت مع محمد عبد الوهاب …ومسرحية  » عبد الرحمان الناصر  » و  » العشرة الطيبة »…..ثم عاد الى تونس ليقــــــــــيم بها بصفة نهائية لفرط اعجــــــابه بها وبشعــــــبها بعد ان كــــــــرمه أحمد باشا باي حاكم تونس( 1862م_1942م)…وبعث توكيلا لصديقه المطرب  » الشيخ أمين حسنين  » (الذي سكن بعده تونس وتزوج وتوفي بها ) لبيع الأرض التي يملكها بمنطقة (المرج) وسكن مع عائلته في منطقة باب منارة ثم باب سويقة بتونس العاصمة…وظل يعمل مع فرقة تونسية ووجد معها كل التجاوب…وبدأ مشواره الفني الحقيقي في تونس بتعامله مع الفنانة الكبيرة والراقية  » فتحية خيري بتلحين مسرحيتها (الافريقية) ومن بعد ذلك ارتبط اسمه بفنانتنا بعدما لحن لها عدد كبير من الأغاني وصل الى قرابة 40 أغنية …هذا ولابد من ابراز الحضور الدائم لسيد شطا في المحيط الفني للمطربة فتحية خيري التي وصفته صادقة في مشاعرها أمام الاعلام بأنه أبوها الروحي وصاحب الفضل الأول في تكوين مهجتها الاصيلة ودعم مسيرتها الى الامام…ومن الأغاني التي لحنها سيد شطا لفنانتنا الرقيقة فتحية خيري في بدايتها:ما ثناها (للشاعر عبد الرزاق كرباكة من تونس)يا هاترة بالعين (للشاعر عبد الرزاق كرباكة من تونس)أترى تذكرينني (للشاعر محمد العريبي)في الليل والظلمة تخيّم (للشاعر محمد العريبي)وللفنانة حسيبة رشدي :البخت (من تأليفه)يابنات الريف (للشاعر المصري عبد الفتاح الشرقاوي)قلبي انشغل بيك (للشاعر المصري محمد الهلاوي)وبهذه الأغاني القليلة احدث هزّة كبيرة في الساحة الفنية التونسية حيث اقترنت الحانه بالنجاح ولعبت دورا كبير في توجيه الحركة الموسيقية التونسية وتنشيطها وتطويرها…وفي سنة 1938 م بعد افتتاح الاذاعة التونسية أصبح له برنامج فني خاص ودوري كل اسبوع بصوت رفيقة دربه المطربة فتحية خيري..وجل الاغناني مسجلة في الاذاعة وهي بحالة جيدة الى حد الان سأفعل قصار جهدي للحصول عليها لأنها بمثابة كنز…وفي سنة 1942م اتصل به محمد المنصف باي بعد توليه عرش تونس وكلفه بتعليم كريمته الأميرة زكية أصول الموسيقى والعزف على الة العود ..فأهدى له فيلا كبيرة في ضاحية المرسى ليسكن فيها مع أفراد عائلته…..يا بخته يا عم..لكن الأقدار شائت ان تسوء الاحوال في تونس وتعم الفوضى عند خلع المنصف باي سنة 1943م من قبل السلطة الاستعمارية في 14 ماي بدعوى التعامل مع جيوش المحور ….عندها عاد السيد شطا الى بيته في حي باب سويقة بعد مرض ابنته فكانت الضروف والاقدار قاسية عليه كثيرا هذه المرة لأنه فقد ابنته وزوجته سيدة نصار سنة 1945م فكانت هذه الفترة من اتعس فترات حياته….كما لحن للمطربة التونسية * فتحية خيري * أغنية : _ * انا بنت الفلاحة* _* فين النسيم العليل * للشاعر محمود بورقيبة، _ *ما احلى ليالي اشبيليا* للشاعر الهادي العبيدي _ *يا جاهل المحبة* للشاعر جلال الدين النقاش _ *قالوا الجمال أسرار * وهي من تأليفه _ * نحي نغمك * للشاعر المصري محمد الهلاوي.. كما لحن للفنانة نادية حسن أغنية: _*فرحان يا حبايب* للشاعر عبد المجيد عبد الفتاح.. _ * والله زمان يا جار * لمحمد الهلاوي.. وبعد ان استقرت قدمه على أرضية فنية وأصبح له جمهور يستمع اليه انظم الى فرقة المطربة التونسية فتحية خيري كمطرب أول في فرقتها وكعازف على العود. وفي سنة 1957 _ يصل الفنان سيد شطا الى منعرج في مسيرته الفنية اذ اتجه كليّا بالاداء واللحن الى الطابع الديني . وبدأ يشتغل مع فرقة الشيخ محمود عزيز للسلامية (غناء صوفي تونسي ) وتلحين القصائد الدينية . وكان سيد شطا الفنان الزاهد في كل شيء الا في الفن ، ويمتاز بحذق فائق في فن المدائح والاذكاروخاصة في انشاد سيرة الرسول الاعظم (المولدية)…. 1958_ استقر في مدينة اريانة بالضاحية التونسية في شارع *علي باش حامبة* بعد قدومه من العربية السعودية واداء فريضة الحج التي دفع مصاريفها الرئيس * الحبيب بورقيبة* انذاك…. واكب الاذاعة التونسية من يوم كانت في عمارة * الكوليزي* الى شارع روما فشارع الحرية وبقي منتميا اليها الى يوم وفاته….. كما لحن لعدة اصوات تونسية مشهورة أمثال: نعمة، علية، فتحية خيري، هناء راشد، زهيرة سالم، يوسف التميمي، أحمد حمزة، محمد أحمد، مصطفى الشرفي، محمد الفرشيشي، وخاصة المجموعة الصوتية للاذاعة التونسية

Sayed Chata (1897 – ? ) was an Egyptian singer, oud player and composer. He relocated to Tunisia in 1943.

Sayed Shata, is one of the famous teachers, singers and composers of Ariana, was associated with Fathia Khairi then with the group Mahmoud Aziz, he is the father of our teacher Hassan Shata.

Sayed Mohamed Abdel-Gawad Shata was born in Cairo, in the district of Sayyida Zeinab, on January 31, 1897 AD. He learned the principles of reading and writing in one of the schools in the neighborhood, then he did his primary studies at the Hebron Agha school in Our Master Al-Hussein, he liked very much to recite the Quran , sing …

0
0

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *